ملخص مجزوءة المعرفة

  • Version
  • Télécharger 2
  • Taille du fichier 299.27 KB
  • Date de création 18 mai 2020
  • Télécharger

مفهوم النظریة والتجربة

مركب من لفظتین "النظریة" و"التجربة"، الأولى هي كل ما یدركه العقل، والثانیة تفسر نفسها أي الممارسة والعمل.

المحور الأول: التجربة والتجریب (كلود برنار × روني طوم)

كلود برنار

العلم التجریبي یبني قوانینه وفق منهجیة ونظریة ضروریة وعلى العالم الجمع بین شروط الملاحظة العلمیة ومبادئ التجربة.

روني طوم

أهمیة الخیال في بناء المنهج التجریبي والإعتماد على أن التجریب وحده عاجز عن تفسیر الظواهر.

المحور الثاني: العقلانیة العلمیة (ألبیر إینشتاین × غاستون باشلار)

ألبیر إینشتاین

النظریات العلمیة هي إبداعات حرة للعقل البشري، بل العقل هو الذي یضفي على المعرفة العلمیة تماسكها المنطقي.

غاستون باشلار

یرفض الإعتبار الواقع المصدر الوحید لبناء النظریة العلمیة واعتبار العقل مكیفا بذاته في بناء هذه النظریة، ویرى أنه لا یمكن تأسیس العلوم الفیزیائیة دون الدخول على التجربة والعقل معا.

المحور الثالث: معاییر علمیة النظریات العلمیة (بییر تویلیي × كارل بوبر)

بییر تویلیي

معیار علمیة النظریات العلمیة یتحدد بتعدد الإختبارات المتعددة لربط النظریة بأخریات متعددات.

كارل بوبر

معیار التفنید أساس النظریة العلمیة التجریبیة الأصیلة.

مفهوم الحقیقة

هي موضوع بحث لدى العدید من بني البشر وغایة الغایات، وهي القضیة الصادقة وما تمت البرهنة علیه وشهادة الشاهد الذي یحكي ما رآه وما فعله.

المحور الأول: الرأي والحقیقة (بلیز باسكال × غاستون باشلار)

بلیز باسكال

یحتاج العقل إلى الحقائق التي یدركها القلب لأنه ینطلق منها بوصفها حقائق أولى.

غاستون باشلار

الرأي من حیث الأسس والمبادئ یتعارض مع الحقیقة. فالرأي هو تفكیر سيء وحدس مشترك لا یفكر، إنه عائق أمام العلم والمعرفة والحقیقة وبالتالي ینبغي القطع معه وتجاوزه (هناك تعارض بین الرأي والحقیقة).

المحور الثاني: معاییر الحقیقة (رونیه دیكارت × باروخ اسبینوزا)

رونیه دیكارت

من منطلق عقلاني الحقیقة لا تدرك إلا بالعقل وذلك تبعا لقاعدتین وهما: "الحدس" و"الإستنباط"، الأولى هي الإدراك المباشر للحقیقة بدون وسائط. والثانیة هي الإدراك الذي یتم وفق مجموعة من الخطوات وأهمها: الشك والتحلیل والتركیب والإحصاء أو المراجعة.

باروخ اسبینوزا

الحقیقة معیار ذاتها ومعیار الخطأ (مثل النور لا تحتاج إلى ما یكشفها أو یؤكدها بل هي التي تكشف وتضيء جمیع الأفكار).

المحور الثالث: الحقیقة بوصفها قیمة (أفلاطون × إیمانویل كانط)

أفلاطون

الحقیقة قیمة معرفیة موضوعیة وكونیة، وأن ما یضمن موضوعیتها هو تبادل الحجج والبراهین أي أن البرهان هو الشرط المعرفي للحقیقة ولكونیتها.

إیمانویل كانط

الحقیقة هي القیمة المنشودة لذاتها كحقیقة موضوعیة نزیهة بعیدة عن المنفعة والمصلحة الخاصة.

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *